الأقصر

بالصور… الحفل الختامي لمشروع “جراسب مصر” الممول من الاتحاد الاوروبى بالاقصر

بالصور… الحفل الختامي لمشروع “جراسب مصر” الممول من الاتحاد الاوروبى بالاقصر
الاقصر /. ايمان عبد الرؤوف
شهدت محافظة الاقصر صباح اليوم الحفل الختامي لمشروع جراسب مصر، والممول من الاتحاد الأوروبي هو
احد البرامج المعنية بتقديم الدعم للمجتمع المدني بغرض العمل مع السلطات المحلية للمساهمة في تنمية
المجتمعات الأكثر إحتياجاً.
ومن الجدير بالذكر أن مشروع جراسب مصر والذي تتولى تنفيذه منظمة العمل ضد الجوع في مصر ACF
بالشراكة مع الشبكة العربية للبيئة والتنمية RAED قد بدأ أعمالة في 11 يناير 2017، وعلى مدار عمر
المشروع فقد إستطاع المشروع من خلال الشراكة ومد جسور التواصل مع الجهات والسلطات المحلية
والجمعيات القاعدية أن يعمل على تحقيق أهدافة، وإستطاع عن كثب أن يرسخ قواعد العمل التنموي داخل
المجتمعات المستهدفة من خلال تنفيذه لحزمة من التدخلات منذ بداية المشروع حتى نهايتة.
حيث بدأ مشروع جراسب مصر في تنفيذ أولى خطواتة المؤسسية وبالشراكة مع مديرية التضامن
الإجتماعي بالأقصر أن يستهدف عدد 52 جمعية قاعدية قدم لهم المشروع في بداياته مجموعة من البرامج
المؤسسية للمساهمة في بناء ورفع قدرات الجمعيات القاعدية، وذلك بناءاً على منهجية تقييمية للجمعيات
والمؤسسات ساهمت في تحديد نقاط الضعف والقوى بكل جمعية، وقد تنوعت هذه البرامج المؤسسية حيث
تتضمنت تحديد وتقييم الاحتياجات، والتدريب على الرصد والتقييم والإدارة القائمة على النتائج، بالإضافة إلى
تدريبات الموارد البشرية والمالية والمشتريات، والتخطيط الاستراتيجي، وكتابة وصياغة المقترحات التنموية،
وإدارة المشروعات التنموية.
وفي خطوة ثانية موازية إستهدف مشروع جراسب مصر بالاقصر والممول من الاتحاد الأوروبي عدد 37
مشروع بواقع عدد 15 مشروع بمركز إسنا، وعدد 13 مشروع بمركز أرمنت، وعدد 9 مشروعات بمركز الأقصر
وفي المرحلة الثانية من عمر المشروع تم تنفيذ عدد 44 مشروع بواقع 22 مشروع بمركز إسنا، وعدد 17
مشروع بمركز أرمنت، وعدد 5 مشروعات بمركز الأقصر. ليصل عدد المشروعات المنفذة عدد 81 مشروع صغير في عدد 3 مراكز هم مراكز الاقصر وإسنا وأرمنت، وقاموا بتنفيذها عدد 61 جمعية قاعدية من المراكز المستهدفة.
ومما لا شك فيه أن الجمعيات الشريكة والممولة من برنامج جراسب مصر خلال مرحلتيه إستطاعت بكل قوة وبالتعاون مع السلطات المحلية أن تساهم في تحسين المستوى الإقتصادي والإجتماعي للاسر الأكثر إحتياجاً من خلال دقتها في رصد الإحتياجات والتنوع في أفكار المشروعات المنفذه فقدمت نماذج لمشروعات صغيرة تحمل أفكار مبتكرة يمكن تكرارها في أماكن أخرى فمنها على سبيل المثال وليس الحصر مشروعات عديدة ركزت على قطاع السيدات عامة والمرأة المعيلة خاصة وقامت بتدريبهم على أعمال الخياطة والتفصيل والتطريز وصناعة السجاد والمشغولات اليدوية ليس هذا فحسب بل قامت بالعمل على تمكين عدد كبير من السيدات وصل إلى مايقرب من 325 سيدة من خلال توفير ماكينات خياطة وخامات حتى تكون بالنسبة لهم كنقطة بداية لتنفيذ مشروع صغير يساهم في تحسين المستوى الإقتصادي.
أيضاً من خلال مشروع جراسب مصر إستطاعت جمعيات عديدة في تنمية الثروة الحيوانية كأحد المتطلبات الملائمة للطبيعة الريفية بالأقصر وخاصة للأسر الأكثر إحتياجاً وقدمت لهم عدد من الفرص لتربية الحمام، الأرانب، الأبقار الصغيرة بجانب الأغنام والماعز كمنحة لا ترد، ولكنها تعمل بمنهجية يصاحبها إستدامة في تدوير الولدات من هذه الرؤوس وتسليمها لأسر فقيرة أخرى حيث كانت لهذه التجربة بعض الأثار الإقتصادية الملموسة والتي تزداد مع الوقت.
كذلك كانت لمشروعات جراسب مصر بصمتها على الواقع البيئي فقدمت بعض المشروعات أفكاراً إستطاعت أن تتلامس مع عدد من القضايا الهامة مثل قضية الكهرباء والطاقة، وترشيد إستهلاك مياه الري، والتغيرات المناخية والتلوث البيئي الناجم عن حرق المخلفات الزراعية حيث عملت بعض المشروعات على توفير بدائل مرشدة للطاقة كاللمبات الليد وقامت بنشرها داخل قطاع سكني كبير بالإضافة إلى عدد من المؤسسات الحكومية والثقافية. وهناك أيضا نموذجاً للصوب الزراعية، والذي ساهم في ضم عدد كبير من صغار المزارعين وإستطاعوا أن يقوموا بزراعة وتسويق المحاصيل الزراعية، أيضاً كانت لمياه الري والعمل على ترشيدها دوراً هام حيث من خلال مشروع جراسب مصر تم تطوير مسافات كبيرة من مساقي الرى وتم تبطينها بغرض التقليل من هدر المياه، وزيادة المساحات المروية. أيضاً ساهم مشروع جراسب في إيجاد نموذج بيئي يعمل على إستغلال مخلفات قصب السكر وأن يقدم من خلال علف حيواني بدلاً من حرقة ويكون احد مسببات تلوث الهواء.
أيضاً ساهمت المشروعات في تقديم فكرة انتاج العسل في محافظة الأقصر، وإستطاعت أن تقوم بتدريب عدد كبير من الشباب على صناعة عسل النحل بالإضافة إلى تمكين الشباب من عدد من الخلايا ليكون بداية لتنفيذ مشروع صغير قائم على إدارته بنفسه ليساهم في توفير فرص عمل للشباب.
كما ساهم المشروع في العمل على قطاع التدريب المهني للشباب وخاصة أعمال النجارة حيث ساهم المشروع في خلق نموذجاً قابل للتكرار وقاموا بتدريب مجموعة من الشباب على أعمال النجارة، مع تقديم صورة تشاركية مع عدد من الجمعيات الممولة من برنامج جرائب مصر والتي تعمل في مجال الخياطة والتطريز حيث قاموا بالعمل على تقديم خدمات متكاملة.
وفي القاء الختامي حضر فيه المؤسسات الوطنية والدولية الحكومية وغير الحكومية والذي تم تنفيذه حيث عرض أهم النتائج التي حققها هذا المشروع الهام، وذلك تحت رعاية معالي الوزير محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم، وبحضور السيدة الأستاذة سمر عبد الواحد المسؤولة عن البرامج الممولة من الإتحاد الأوروبي في وزارة الإستثمار والتعاون الدولي، والسيد الأستاذ مويتزيو جياكيرو الملحق الدبلوماسي بوفد الإتحاد الأوروبي في مصر، ومدير إدارة التضامن الإجتماعي بالأقصر أ. محمود فاروق والسيدة الأستاذة لوسيا اوليفرا المدير القطري لمنظمة العمل ضد الجوع في مصر، والسيد الدكتور عماد الدين عدلي المنسق العام للشبكة العربية للبيئة والتنمية وكريم عادل مدير البرنامج وهيثم عبد العظيم مدير المشروع ومسئولي المتابعة والتقييم ومديري المشروعات ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية ومنظمات المجتمع المدني

بالصور... الحفل الختامي لمشروع "جراسب مصر" الممول من الاتحاد الاوروبى بالاقصر بالصور... الحفل الختامي لمشروع "جراسب مصر" الممول من الاتحاد الاوروبى بالاقصر بالصور... الحفل الختامي لمشروع "جراسب مصر" الممول من الاتحاد الاوروبى بالاقصر

الوسوم
إغلاق